أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

نانسي زعبلاوي تدعم موهبة جديدة بديو مشترك

 

أطلقت الفنانة السورية نانسي زعبلاوي ديو غنائي، يجمعها بالموهبة الغنائية الشابة جيني غربي بعنوان “بينا غرام”، في أول تعاون غنائي بينهما.
الأغنية الجديدة طرحها الثنائي باللهجة المصرية، وهي من كلمات طاهر كامل وألحان أحمد محيي وتوزيع ميكس وماسترينغ بديع عيسى وإنتاج الموسيقا حياة.
وعن هذه الأغنية، تحدثت نانسي بأنها اختارتها منذ زمن طويل لكن الوقت لم يكن يسمح بطرحها “والآن أتت الفرصة كي تبصر النور بعد إجراء تعديلات على التوزيع تتناسب مع مود أغنيات اليوم”.
كما أبدت سعادتها بمشاركة جيني غربي لها بهذه الأغنية ووصفتها “بالموهبة المتميزة”، متمنية أن تحظى بنصيب من محبة الناس والانتشار “وأن يكون وجهي ووجه بينا غرام حلو عليها”. وأعربت نانسي عن سعادتها بتفاعل الناس مع الأغنية والأصداء التي تحققها من اللحظة الأولى لبثها.
بدورها أعربت جيني عن سعادتها باختيار نانسي لها كي تكون شريكتها بالغناء وهي بعمر الـ 20، مشيرة إلى أن ذلك سيحملها مسؤولية كبيرة تجاه خياراتها المستقبلية.
“بينا غرام” هي الأغنية الثالثة لنانسي زعبلاوي من ألبومها الأخير “المحطة 40” الذي تتنوع لهجات أغنياته ما بين السوري والمصري، وسبق وأطلقت أغنيتين منه هما أغنية المحطة 40 والتي تحمل عنوان الألبوم، وأغنية “ياما رحنا” للفنان نعيم حمدي أعادت نانسي غنائها بتوزيع جديد، ومن المقرر أن تستكمل إطلاق باقي الأغنيات تباعاً.